اليوم الوطني لأيرلندا

لا يضاهي ذلك أي شيء. في 17 مارس، تنبض جزيرة أيرلندا بالطاقة والإثارة خلال اليوم الوطني لأيرلندا. الأمر لا يقتصر علينا - فالعالم كله يتحول إلى اللون الأخضر أثناء الاحتفال، لذا عليك أن تمسك بنباتات النفل وتشارك في هذه الأجواء!

هل يعد اليوم الوطني لأيرلندا أكبر احتفالية في العالم؟ ستصدق ذلك بكل تأكيد عندما تكتسي المعالم في جميع أنحاء العالم بلون الزمرد الساطع ويخرج الناس في جميع أنحاء العالم للاحتفال في الشوارع.

تعد هذه الجزيرة الصغيرة الواقعة في أقصى غرب أوروبا مكان البداية، وقلب الاحتفالات العالمية التي تكرم قديسنا الراعي. سوف ترى هنالك عرضًا ذا مسحة فنية في استعراض اليوم الوطني لأيرلندا في غالواي و موطن مهرجان القديس باتريك في أرماه وداونباتريك حيث يترسخ إرث القديس.

وبالطبع، يقام حفل ضخم يستمر لمدة أسبوع وهو مهرجان القديس باتريك في دبلن، حيث يمكنك رؤية أي شخصيات بدءًا من مارك هاميل في جيداي (لوك سكاي ووكر) إلى ليام كونينغهام (السير دافوس سيورث) في مسلسل صراع العروش وهم يحتفلون بالرجل العظيم.  هل ترى ذلك؟ سبق وأن قلنا أن قضاء الوقت هنا خلال 17 مارس أمر مميز!

لم يتم العثور على نتائج تطابق معايير بحثك

هل تفضل الذهاب بالطائرة أم بالعبَّارة؟

سواء كنت تفضل الذهاب عن طريق البحر أو الجو، يمكنك العثور على أفضل مسار من هنا

ابحث عن رحلات طيران
ابحث عن عبَّارات
هه، لا تعرف هذا البريد الإلكتروني. هل يمكنك فحصه وإعادة المحاولة؟